ومضة (7) عمر الرشدان ( المدني)....دير ابي سعيد

 


 

قالت له: لم رحلت عني فجأة؟

قال: (وبعد ان تجنب نظراتها)  ما فيه شيء

قالت : (وقد تحولت الى لبوة مزمجرة) انا بكيت كثير ولم تكلف حضرتك ان ترد على الهاتف !

قال: ((الابتعاد والنسيان اكبر جهاد وكفاح قمت به في مسيرة عمري))..... وانسحب

قالت: (( وقد سمع بقايا كلماتها الاخيرة))  ليش؟

قال:  ستاتي الايام لتثبت لك شيئا ان ابتعادي عنك هو سبب حبي لك

تحاملت على هزيمتها وكفكفت دموعها وغادرت

وبقي في المكان صدى وجع كلما مر من هناك تباطىء ثم تابع المسير... وفي نجواه بقايا لكلماتها..... وشيء اخر

 

 

تمت

ذات اثنين من اغسطس 2015-08-24

عمر

 

التعليقات

  1. افتكار ارسلان علق :

    ابكيتني
    ابكيتني
    ابكيتني

    يا اللله شو انك انسان رائع يا الله
    الله يحفظك ويسلمك ويعطيك تنه يرضيك
    الله عليك

  2. mamoun علق :

    الم فضيع.........دمت بكل الود استاذي

  3. فيصل الزعبي علق :

    اخخخخخخخ فتحت جرح قديم

  4. فيصل الزعبي علق :

    مشان الله ارحم قلوب مجروحه

  5. عطيه الرشدان علق :

    لو لم تكن الحياه قاسيه لما ولدنا ونحن نبكي

  6. ظاهر ابو شقير علق :

    ذكرى زمان ومكان وشراسة انسان حتما ستولد دمعا ينسكب جمرا لن ننساه ابدا مهما كان / لك الله يا صديقي

  7. Hussam Abo Shagier علق :

    .احسست من كلماتك بمعنى الجفى .. ليس بالسهل ادراك ما ترنو اليه .. طالما تحدثت عن الزمان وعن البعد لم اصل حد الجمر .. وضعت كلمات قليله لكنها تكاد توقف جروح فتحت للتو وشقت حينما قرأت ابداعك.. اتحفنا كثيرا ولو بالقليل

  8. ظاهر ابو شقير علق :

    لقد امخرت قواي صرعى يا مهندس

  9. Omar Rashdan علق :

    لاتامن رياح الغرب مهندس قد تمطر وقد تمزق الاشرعه اربا اربا...دامت اشرعتك عاليه مهندس حسام

  10. ظاهر ابو شقير علق :

    يبدو ان رياح الغرب استفحلت ومزقت وتركتنا صرعى كعاد وثمود ونحن لا زلنا نولول بلا فائده نريد (الخلاص ) ما العمل دكتور عمر الغالي

  11. Omar Rashdan علق :

    افتح قلبك للريح وانفث شوقك عند الغروب لعل الليل يستر دمعاتك القديمة ولتاتي الاجيال تقرا السفر الذي كنا به اليوم .....يصمتون ويهمسون ( مروا من هنا)

  12. ظاهر ابو شقير علق :

    اشكرك دكتور عمر على النصح

  13. Hussam Abo Shagier علق :

    ....... وبعد ان مر بجانب المكان. تباطئت خطواته وارتجفت ساقيه مؤذنه بشئ عظيم ...صار يهمس بنفسه ونظر يمينا .. حاول ادراك ما حصل ..و الا بهاجس طغى عليه تمالك قواه....استدار يساره بخفه ... اشتم رائحة احاطت حوله تحمل كلمات بطياتها اوجاع مكيده... كيف لا وقد رحلت عنه .. فكلما جفت عنه ازداد حبا لرائحة المكان ..حبا جاهلي .. لتكتب على جدران قلبه حكاية حبيب وحبيبه بسط الزمان بكفيه عليهما ... لا مفر .. ذات شئ حاكاه من هناك .. انا انتصرت عليك ...لتعود حكايته كحكاية الالف ميل

  14. ظاهر ابو شقير علق :

    لله الله يا مهندس حسام ارحمونا يا ناس

  15. تسنيم الرشدان علق :

    ما اروعك ياعمر

  16. Dr-Saleh Al Omari علق :

    لحظات وكلمات معبره وصادقة رغم قساوتها كان الله في عونهما ولعل الفرج ياتي بعد هده العسره

  17. Drwafaa Sawalmah علق :

    احيانا الصمت يقتل لاننا لا نستطيع البوح بشي هو تعاستنا وبدايه حياه لمن نحب الحيره ثم اتخاذ القرار واي قرار هو الدمار ولا شي يعوضه ابدعت استاذ

  18. ظاهر ابو شقير علق :

    لماذا لا يكون لدينا الشجاعه ونخرج عن صمتنا القاتل ما دام ان الامور مقدره ارجوكم افيدونا

  19. وصفي مسرات علق :

    وشيء اخر
    كان يتراءى
    يغمسه في عمق شهقة وجعى
    ينثره في عزلة ليله المصلوب على عتبات ذكرى
    لما رحلت؟
    قد كنت في سكرة اللقاء اهذو
    ماذا اقول وكل جوانحي سكرى!!!!
    كل ذاك الهراء........قد قلته
    بعدها كان البكاء.....اعلنته
    فماذا اقول يا وجعا ادمنته؟
    ماذا اقول لذاك الطريق؟
    :تمهل قليلا
    فانا كبعض الزهر
    ما عدت اطيق

    ............انت جميل الاحساس موجوع الانفاس.......مثلك انا يقتلني الطريق اذا جاس.......تحياتي ابو عمير الغالي

  20. ظاهر ابو شقير علق :

    الاستاذ وصفي لله درك ما اجملك كاتبا قد ادمته ذكرى مرت موجعة وتحامل مثقلا كجبال بني عوف راسخا ما كان ذلك الا ايمانا خطه القدر على اهل القدر /دمت بود استاذ وصفي


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل