حفر ابار...عمر المدني ( الرشدان)....دير ابي سعيد

 

     حفر ابار

 


...........................................كان المرحوم ابو فيروز يحمل الميدالية الذهبية في حفر الابار واحتفظ بهذا الانجاز لزمن طويل.

في بلوطا وبعد ان عقد جدي رحمه الله العزم على حقر بئر اصطحبته ومعه ابو فيروز وكانت الكلمات المسموعه ( هون)، (لاوالله هون احسن).

عبأ ابو فيروز حفنة تراب ورسم دائرة على جبهة صفاة مدفونة بالارض.

في اليوم التالي بدأ العمل بفأس مدبب الراس وانا افيض عجبا من هذا العمل البطيء . نغيب في اللعب ونعود فنجد ابو فيروز قد اذاب  الصخر بضربات العزم  ولين الصوان بقبضة الهمه. نغيب ونعود والغوص يزيد وفي غيبة طالت عدنا فوجدنا نصف الرجل اصبح مخفيا في عنق البئر.

بعد ايام معدودة اختفى الرجل كله حتى بلغ القعر. نصب ثلاث قطع خشب من ساق الاشجار وربطها الى بكرة واستقدم احد الرجال لتناول القفة المملوؤه الصاعده على البكره الى اعلى.

كان ابو فيروز يستخدم القفه والحبل للنزول والصعود وكانت امنية في انفسنا حتى حققها لنا رحمه الله فانزلنا ورفعنا بالقفه وتلك الابتسامة الابوية تستقبلنا عند النزول وتودعنا عند الصعود.

كبر البئر وتحقق حلم جدي فامسى الظلام يسود قعره بسبب عمقه.

نهض البئر على وجه الارض بخرزة دائرية وباب حديدي ودلو كاوتشوك اسود وماء زلال.

قبل سنتين زرت البئر القديم فوجدته مليء الى ترقوته بالحجاره والصخور والاوساخ كدليل قاطع وواضح على وساخة النفوس وردائة الحاضر.

 

عمر المدني

صباح السبت 26/1/2013

التعليقات

  1. ابن البلد علق :

    كان ذلك على الارجح في أحد أيام صيف 1973م , وقد حل ذلك مشكلة سقاية الشجر الذي كان قد زرعه المرحوم جدي للتو.

    لا تنسى أنه في تلك الاثناء , استخرج من الارض جميع أحجار الصوان الصغيرة وأصبحت الخلة التحتا تحديدا"(كبطن القط) حسب التعبير الدارج ثم انتقل إلى الجنوب وفعل الشيء نفسه في المصرّة الفوقا.

    كان الرجال الاوائل صناديد بكل ما لدى الكلمة من معاني , ومن يرى القناطر الضخمة والعقود التي بناها المرحومين وقتها يدرك ذلك , وفي المكان الذي حفر به المرحوم أبو فيروز البئر العتيد , وجدت أكثر صخور ( القرطيان ) صلابة , لكن إزميله وفاسه ومعوله وفوق ذلك إصراره قد طوع الصخر وأنجز المهمّة.

    أذكر عمليات السقاية فيما بعد و وتشجيع جدي لنا وإعطائنا الهدايا عندما كنا نساعده في ذلك , واذكر الدلو الاسود الذي عمّر طويلا" وكذلك الخرزة والماء الزلال حتى جاءه المخربون وعملوا ما عملوه بعد أن قصرنا نحن بكل صراحة في حفظ ذلك الإرث الجميل.

    شكرا" لك عمر على سبر تلك الذكريات

  2. omarmadani ابو العبد علق :

    ابداع جديد
    لك التوفيق

  3. ابو العبد علق :

    جمعه مباركه لك ايها الاديب الكبير عمر المدني

  4. HH علق :

    رحمك الله يا ابي فيروز
    طول الله بعمرك يا استاد عمر

  5. مخاوي علق :

    لاتنسى استاذ عمر انك تكتب عن السناسل زمان وعن الخشن ابو عوني مهندس السناسل وجويعد وبو ذيب
    انت فعلن كنز التراث القديم الجميل

  6. محمد الشريده - أبو أسامه علق :

    موضوع رائع
    وكاتب رائع
    عن انسان اكثر من رائع
    رحمك الله يا ابو فيروز معدن الطيب والاصالة
    ذلك الوجة الباسم دوما بالبشر والخير
    اتذكر ابو فيروز فقد قام هو وابو شاهر البحر بحفر ملجأ لنا وكان صخرا قويا جدا وقاسيا - استحدم فيها الادوات التالية حيث ان لكل اداة عمل معين
    1- الفأس
    2- الكزمه - فأس ذو نصل غليظ وقصير ومدبب
    3- البرمينا
    4- النخل
    5- الكوَّفة - بتشديد الفاء
    6- المجرفة - الصابة - للتعبئة
    7- الحبل والبكره
    8- المهدّة ( كبيرة الحجم ) والدبورة ( متوسطة الحجم )
    9-الازميل

    من الاوائل الذين اشتهروا بحفر الابار ايضا
    صالح المحمد الهليل - اخ ابو نوح و ابو العز احمد سليم - اخو عبدالسلام المساعدة

    هذاك زمان لاول
    وساق اللــه ع ايام زمان

  7. محمد الشريده - أبو أسامه علق :

    كلام رائع
    من كاتب روعة
    عن شخصية في منتهى الروعة والجمال
    رحمك الله يا ابا فيروز
    ذلك الجبل الاشم ذو الوجه الباسم دوما وتعلوه البشاشة دائما
    اتذكر انه حفر لنا ملجأ هو و ابو شاهر البحر
    وقد اشتهر ايضا في حفر الابار التالية:
    1- محمد المحمد الهليل - اخو ابو نوح
    2- ابو العز احمد السليم اخو عبدالسلام مساعدة

    من الادوات التي كانت تستعمل في الحفر التالية :
    1- الفاس
    2- الكزمة وهي ذات راس حديدي مدبب وغليظة وقصيرة
    3- الكفّة
    4- البرمينا و النخل - اقصر واغلظ واقوى من البرمينا
    5- الحبل والبكرة
    6- الاسفين - قصير وغليظ - والازميل اطول وارفع من الاسفين
    7- الصابة-صغيرة - مثلثة الشكل- او المجرفة - اكبر حجما و مربعة الشكل

    هذاك زمان لاول
    وساق الـلـه ع ايام زمان

  8. omarmadani omarmadani علق :

    الاخ والصديق ابا اسامة المحترم
    عدت والعود احمد ونرحب بك مرة اخرى لاثراء المقاله بهذه المعلومات الجميله والرائعه
    حقيقة اخو ابو نوح ما بعرفه
    رة اخرى اهلا وسهلا بك

    عمر المدني
    دير ابي سعيد
    الثلاثاء 29/10/2013

  9. ابن البلد علق :

    الحمد لله على سلامة وصولك أرض السلطنة أخي محمد وعودتك للتعليق الثري على هذه المدونة.

    لا أضيف فوق ما كتبت أنت والأخ عمر , وما كنت قد كتبته في تعليقي السابق كثيرا" إلا شيئا" واحدا" خطر ببالي وتذكرته , وهو إرسال الفطور إليهم أثناء العمل مع إبريق الشاي الأزرق , وكيف بهم وهم يخرجون لتناوله تحت ظل البلوطة المجاورة وقت الصباح , ولا زال آثار الندى موجودا" على الأرض مع نسمات الصباح الصيفية المنعشة حيث أن الحفر وقتها قد تم في العطلة الصيفية في بئرنا ببلوطا...

    ورحم الله أيام زمان

  10. ابو سامي علق :

    كانت عملية حفر الآبار تتم بطريقة هندسية وبتخطيط متقن
    كيف ذلك يا ترى ؟
    كانت تتم مناقشة( بين صاحب الارض و الحفار ) المكان المحدد الذي سوف يتم اختيارة والذي سيحفر به البئر اعتمادا على العوامل التالية :
    1- ان تكون منطقة صخرية ويفضل ان تكون على اطراف الارض ان امكن وتكون لها القدرة المكانية لجمع كل ما ينزل من امطار علي كامل الصخور المجاورة - وهو ما يعرف هذه الايام ب الحصاد المائي
    كان الحفار يقوم بعمل مسح لكامل الارض ومن ثم يتم تحديد المكان المناسب لحفر البير
    بخصوص ما يتم حفرة من صخور وصرار وقطع صغيرة جدا كانت تركن بجانب البئر ومن ثم يتم تقوية السناسل بالصخور الكبيرة

  11. ابن البلد علق :

    شكرا" أبو سامي على هالتفاصيل الإضافية الدقيقة والتي تعبر عن خبرة في الموضوع , ما أحوجنا أن نجلس سوية ونعيد تلك الذكريات

  12. ابو سامي علق :

    في فترة ما اشتهر احدهم بحفر الآبار وهو من كثرالما لا اتذكر اسمه
    وفي فترة ما اغتقد في فترة الحرب تحولت عميلة حفر الآبار الى حفر الملاجئ وكانت تتم بالدور بسبب الطلب الكبير عليها واذكر ان دار جيراننا دار ابو احمد حفروا ملجأ تحت شجرة المشمش التي كانت بالقرب من حدودنا المشتركة معهم
    ولكن وبسبب عدم استعمالها لاحقا فقد قام العديد من الناس بتحوليها الى مجمع للصرف الصحي وهناك من قام بردمها حيث تحولت بعضها لى مكاره صحية واذكر واحدة- خلف دار علي العربي - كانت في الطريق العام الضيق - زقّة -الذي يؤدي من حارة العطارزة الى منطقة حارة دار احمد العطية الحناوي

  13. احمد علق :

    شكر موصول للكاتب الرائع عمر على هذه التحف الجميله

  14. احمد علق :

    شكر موصول الى التعليقات الجميله

  15. عزوز علق :

    شكرااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا لكممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم كلكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو

  16. احمد القادري علق :

    سلمت استاذ على هذه الكلمات الجميله

  17. احمد القادري علق :

    الاخ ابو اسامه اكيد حافر ابار في مسيرة حياته لانه يلم بكل التفاصيل الصغيره

  18. محمد الشريدة " ابو أسامه علق :

    الى الاخ احمد القادري
    العلم بالشي لا يعني بالضرورة العمل به
    فقط للعلم انا أستاذ جامعي ولم يسبق لي العمل بشئ غيره طيلة حياتي لكني شاهدت كل هذا الاشياء بطفولتي
    هذا فقط للعلم والتوضيح
    وشكرا

  19. احمد القادري علق :

    الاخ ابو اسامه
    صدقني لم اقصد ذلك ولك مني كل الاعتذار اذا سئت فهمي
    بالعكس انا فخور انك تعرف ذلك

  20. يامن دهون علق :

    كلماتك منيره


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل