مطحنة الشرايط.…عمر المدني(الرشدان)…دير ابي سعيد

(مطحنة الشرايط)…عمر المدني(الرشدان)…دير ابي سعيد

 

كتبهاعمر المدني ، في 30 تشرين الثاني 2010 الساعة: 14:21 م

 

 

 

 

بقايا صور…..مطحنة الشرايط

 

 

كالطيور المهاجرة ، لا تخطىء ميعادها (ميقاتها)…………… في اوائل حزيران ،  تحضر الى اطراف القريه ، يجرها تراكتور قديم ، تخلى عن لونه الاصلي ، فبان لنا الة غريبة ، مغطى بزغب قماش قديم ، متراكم منذ زمن طويل

 يجلس على احدى صاجاتها الحديديه البارزه ، شاب معتوه او خيل لنا من منظره انه هكذا ……

يقود التراكتور رجل طاعن بالسن ،  اشيب ،  اغبر ،  ممزق الثياب ، حتى لتراهن انه مشرد ، وهذا هو بيته الدائم الترحال ، وقد تخاله انه وجراره الهرم توامان.

يصل الخبر من فم طفل يجري بسعادة عارمه صائحا ان المطحنة وصلت……… امي والنساء يجهزن اكياس النيلون المحشوه ،  بجاكيتات جيش منزوعة الازره  ، بناطيل مقلمه حررت من سحاباتها  ، فانيلات عسكريه مثقوبه،  لفحات بايرة اللون ، فساتين منكمشة نسختها موضة اخرى فركنت على رف النسيان ، ناموسيات عادية وعسكرية انتزع حلقاتها الحديديه (الفتخات) لاستخدامات اخرى……….. بعد ان تريح النساء حمولتهن الى جانب المطحنه ينبري السائق لاعداد ميزانه البدائي ،  بذلك الخطاف الحديدي الملتصق الى مؤشر يشير الى ارقام غير مقروءه.

تبدا المراة الاولى بتقديم كيسها الى الشاب المعتوه الصامت ، الذي تعلو اجفانه خيوط ناعمه ملونه كهدب الاشمغه……….. يبدا بتغذية قم المطحنه ، بعدما يكون قد اشكل كيسا فارغا الى مزرابها القماشي باحكام …….

كان يحتاط الى جانبه على سطل فارغ ،  ليجلس عليه الاكياس القصيره تحت المزراب……………. يلقم المطحنة قطعة قطعة ، وهو مبلس ،  وشارد الذهن ……كانت اذنه اليسرى الضامره تشد انتباهنا ، وتؤكد لنا انه معتوه .

في كل قطعة يحشوها الى بطن المطحنه النهمه ، كان صوت التراكتور يغص ، كانه يتقيا ثم يعود الى وتيرته الاولى.

الرجل الاشيب ، يبدل من مكان وجوده…….. يدور حول التراكتور المتهالك ،  ناظرا الى نقاط الزيت المتسربه من محركه ، راسمة بقعة داكنة على الارض……. يصعد الى مقعده ويحرك قطعة كبيره منتصبه من جسم التراكتور،   ثم يلف بجذعه الى المطحنه ليرى اثر حركته على سير العمل ، فتلتقي اعينه باعين المعتوه كاشارة على التوافق و الاقرار……. ينزل الى الارض ، ويسند ظهره الى جدار طيني ، ثم يبدا بالخطرشه بعود يابس على جلد الارض ، راسما اشكال لامعنى لها..

تنتهي المراة الاولى ، يقف الكهل ، يشبك الكيس بالكلاب ، ويطلق كلمة واحده فقط متكرره ( ربع دينار)

نعود حاملين الكيس الى بيتنا ،  نفرغه فتتكور امامنا كومة من الخيوط الملونه ،  تنفش امي الكومه استعدادا لصناعة مخدات ، وفرشات ، واشياء اخرى.

نعود الى المطحنة التي تثرثر بلا انقطاع ،  وعند الغروب تنسحب متجهة الى الشرق ……….الى اين ، لا ادري.

نرشقها بحجارة صغيره ، ولا نستطيع ان نجزم باننا اصبنا معدنها الحديدي ، لان ضجيج التراكتور وصريره ، طاغ على كل شيء……

بعد هذا العمر ، عاجز عن معاتبة امي ، انها لم تكن تطحن خيوطا وقماشا، بل عرق عمر ، وذكرى ايام..

 

 

 

 

 

تمت

عمر المدني

صباح يوم الثلاثاء

23/11/2010

الساعه 4:50من صباح يوم الثلاثاء

 

  1. من أين لك هذا الارث التراثي عم عمر؟؟
    وأنا اقرأ هذه المدونة الجميلة دارت بي رحى الزمن
    الى نيف وعقدين من الزمن حيث صورة مظحنة الشرايط وكأنها أمامي الان
    ذكرتني مدونتك بمقولة للجاحظ ( أن المعاني مطروحة في الطريق والعمدة في صياغتها بقالب لفظي جميل) فها أنت قد صغتها بروعة وحلة جميلة شكرا لك …..

  2. altمعلمه تحب الادب والادباء...دير ابي سعيد قال:

    يا سلام عليك يا عمر
    كيف جاءت الى ذاكرتك وكتبتها بهذه الطريقه؟
    انت موهوب من الطراز الاول
    بارك الله فيك

  3. احسنت عمر بهذا الوصف الدقيق الذي يعكس روحك الرقيقه وبلاغتك الرائعه

  4. altالشوبكي...معان قال:

    تحياتي لكاتب جميل بكل شيء

  5. سلام عمر.
    تكتب اليوم عن مطحنة الشرايط وكم اعجبني وصفك لها بالرغم اني لا اعرفها فسحرتني كلماتك واعدت قراءة المقال اكثر من مره فتبلورت المطحنه كاني اعرفها

  6. يا عمر كيف تستطيع ان تعطي لكل موضوع طعم مختلف؟
    بحيث يكون مميزا

    يسلم قلمك يا عمر

  7. حاولت ان اترجم ما كتبت على الجوجل ولم افهم من الترجمه شيء وهذا اكد لي بان الكاتب يكتب بقلبه لا بقلمه

  8. altابتهاج....الباعج قال:

    اخخخخخخخخخخخخ منك يا عمر كل يوم بتحضر موضوع كل الناس ناسيته….انت فريد من نوعك
    تسلم يا اجمل قلم وصاحبك

  9. altابتهاج....الباعج قال:

    مره عن السعن ومره عن البابور واليوم عن المطحنه
    موسوعه ما شاء الله

  10. altانعام شواهين...اربد قال:

    كيفك عمر…
    انا بعرفها كويس المطحنه ولكن انت كتبت عنها بطريقه قنيه وجميله خلتني اراجع صورتها بعقلي

    سلمت لنا

  11. altاكرم الابراهيم..كتم قال:

    تبقى استاذ عمر منفرد بجمال البلاغه والوصف

  12. تحياتي عمر
    اعجبتني كلماتك لانه عندنا هان ما فيه مطاحن
    ولكن الصوره قربت الفكره..
    تحياتي لك

  13. كنت ارديد اسالك هل ما زالت تعمل ام لا

  14. اخبر وياكو الات لتكسير الحجار كنت في الاردن وعاينتهن هناك

  15. ” نرشقها بحجارة صغيره ، ولا نستطيع ان نجزم باننا اصبنا معدنها الحديدي ، لان ضجيج التراكتور وصريره ، طاغ على كل شيء……”

    ماذا استطيع القول؟
    لوحه بحد ذاتها

  16. altابن البلد قال:

    ضحكتني من قلبي…..انت عظيم يا عمر

  17. altايمان مشاهره...دير علا قال:

    عن جد اصبحت ملازم لحياتي واحلامي وانت بعيد عني

  18. كلماتك ساحره بمعنى السحر على قلبي

  19. altيوسف مقدادي قال:

    الله عليك يا ابن دير ابو سعيد لما تتجلى معك

  20. كلماتك تعصف قلبي من الداخل يا عمر

  21. شكرا انك عرغتني على المطحنه

  22. باي سنه كانت هذه يا عمر؟

  23. كم انت دقيق في تقريب الصوره واشكرك انك مسحت عن تلك الذاكره غبار مايسمى الحضاره والتقدم .فشكرا لك انك عدت بي الى سنوات التعربش على ذلك التركتور الجميل .الى الامام اخي عمر .مأمون الزعبي (ابو الياس )

  24. الله يقويك على هذه الكلمات وحتى انا ما بعرف شنو المطحنه..يعني كانت تعمل صوف؟

  25. والله يا استاذ عمر انه كل شيء تبدل

  26. اتمنى منك ان ترصد التراث خوفا من الضياع لانك دقيق بالوصف
    الله يقويك ويمدك بالعافيه

  27. تعودت على على كلماتك الرائعه

  28. هل انت يا عمر تبحث عن القديم؟
    ام صدفه؟

  29. هاجرت مع كلماتك الجميله الى عالم اصبح منسي….
    انت يا عمر تحفه

  30. هاجرت مع كلماتك الجميله الى عالم اصبح منسي…..
    انت يا عمر تحفه

  31. الجميل بالكتابه انه احيانا لا تعرف شيء عن الموضوع لكن الكلمات لها روح بحيث تخلق الصوره بشكل متحرك
    مبدع

  32. altابن الطيبه قال:

    بتعرف يا عمر انه مقال بساوي مليون كتاب من هالمعروضات على الفاضي
    على الاقل فيه شيء تراثي اما الكتب فهي معظمها كلام بسد النفس
    خليك استاذ عمر هيك زودنا بهالشغلات الحلوه
    بالتوفيق

  33. altالعنود قال:

    تسحرني

  34. سلام عمر
    ما بعرفها ولكن بابا شرح لي عنها وحكيت انه عمر كاتب عنها ففرح وقريت له المقال فضحك اكثر ويهديك السلام

  35. altمالك مفلح الرشدان قال:

    الاستاذ عمر الرشدان المحترم
    تفيض علينا من بحر جودك ايها الانســـان الراقـى
    ما ان تكتب عن شي الا ان توقظ فينا الماضي الجميل
    فاصبحت مقالاتك كالبشائر تفرح القلب في زمـــن
    الضنك والكبد والهم 0فـجزاك الله كل خـير0
    مهما وصفناك لا نستطيع000 يكفيك ما في قلوبنا
    من محبة وتقدير0 حـــــــماك الله ورعاك

    والي لقاء قريب

  36. altمنى أحمد قال:

    الاستاذ عمر
    صباح الورد
    بتحكي عن اشيا للمرة الاولى بعرفها بجد,يمكن لان طبيعة الحياة بالمدنية بتخلف عن الضيعة.
    شكر للمعلومة بالنسبة الي.بس اكيد هيدي ما عاد في منها بايامنا؟
    بتمنى لك كل الخير.

  37. ” في كل قطعة يحشوها الى بطن المطحنه النهمه ، كان صوت التراكتور يغص ، كانه يتقيا ثم يعود الى وتيرته الاولى.”

    صورة جميله جدا

  38. صور وكلمات تجمعن في بركه بالوان كانها تتحرك بريشتك يا فنان

  39. شكرا عمر انك عرفتني على هذه المطحنه دون ان اراها

  40. altمحمد بني عيسى قال:

    الله يجازي بلايشك يا عمر
    …منين دورت على المطحنه
    ..يا الله ما ارقاك

  41. مرحبا عمر
    عم بطلع على الصوره ولقيت التاريخ عليها حديث
    تقصد انها مهجوره وانت الذي التقطت الصور لها؟

  42. يا سلام عليك وانت تعيد ترميم الماضي بكلمات عميقه وجميله ايها الجميل

    سلمت يا عمر

  43. يا سلام عليك وانت تعيد ترميم الماضي بكلمات عميقه وجميله ايها الجميل.

    سلمت عمر

  44. بقايا صور ولكنها بقايا فعلا جميله

  45. altهيام...اربد قال:

    همت بكلماتك وصحوت فوجدت انا هناك على الارض اناس تحبهم وانت لاتراهم

  46. altمنى الصفوري...اربد قال:

    مرحبا استاذ عمر
    …ما زالت في حارتنا واليوم ساخرج لاراها واتمعن بها

  47. altام الحسن قال:

    تعذبني بكلماتك لانك تاخذني الى عالم جميل اصبح ذكرى

  48. altابن الحصن قال:

    سلام عمر
    كانت تطحن بالحصن قبل فتره طويله وبعدين اختفت
    ..وبعدك ذاكرها
    …ذاكرتك قويه وجميله

  49. altجمال المومني...المانيا قال:

    “الرجل الاشيب ، يبدل من مكان وجوده…….. يدور حول التراكتور المتهالك ، ناظرا الى نقاط الزيت المتسربه من محركه ، راسمة بقعة داكنة على الارض……. ”

    ماذا اقول؟
    عاجز عن القول
    هذه الكلمات لوحه بحد ذاتها
    سلام لك ولكل الاردن

  50. altابو الرائد.....ش.الشماليه قال:

    يا رجل والله انك انسان يتنحب من القلب لانك اصيل

  51. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    رجال في الذاكرة / نسر اردني وزيتونة من زيتوناته المضيئة الشهيد البطل الرمز
    وصفي التل
    ادراج جديد على مدونة نبض الاردن على الرابط التالي :-
    http://pulsekordan33.maktoobblog.com/275/%D8%B1%D8%AC%D8%A7%D9%84-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B0%D8%A7%D9%83%D8%B1%D8%A9-%D9%86%D8%B3%D8%B1-%D8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%86%D9%8A-%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%AA%D9%88%D9%86%D8%A9-%D9%85%D9%86-%D8%B2/

  52. altن...دير ابي سعيد قال:

    سمفونيه رائعه منك اخ عمر
    مدونه جميله بكل معنى الكلمه
    استوقفتني كثيرا وانا اقرا هذه الكلمات الكبيره والجميله
    اخ عمر انت كاتب تستحق كل الاحترام وسابقى على اتصال بكلماتك الرائعه

  53. altعربي/بسام قال:

    السيد المحترم كاتب المقال شكرا .
    اراني اقف في الزرقاء في الساحة الى بجنب المسجد واراني اشاهد النساء تقف طابور لطحن الشرايط . لو اقسم ان لونها كان ازرق هذة ذاكرة من عام 1965م . السيارة قديمة جدا حمراء .. صاحب المطحنة اشيب بشوارب صفراء من الدخان .. اجش الصوط ..شكرا على الذاكرة الجميلة

    شكرا
    عربي/بسام

  54. altمحمد عصام الرشدان قال:

    ذكرتني بالماضي الجميل والايام الحلوه ياابن العم اهاه على الايام الخوالي الا ليت الزمان يعود يوما الى الامام من الذكريات الحلوه

  55. الرجاء لسيد عمر تزويدني ببعض المعلومات عن مطحنة الشرايط لانني اعمل بحث عن المطحنة، if you can please send me you email to talk more in details

    Many thanks

 


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل